حيدر حب الله
حيدر حب الله
www.hobbollah.com
حيدر حب الله
الثورة الحسينية ومسألة الخروج على الأنظمة
الثورة الحسينية ومسألة الخروج على الأنظمة محاضرة ألقيت في مجمع الاتجاه القرآني في إيران
Aug 11, 2021
43 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 13
الدرس الثالث عشر استكمال البحث حول القراءة التجربيّة للوحي/نظريّات عبد الكريم سروش أنموذجاً .. لمحة عن المشهد النقدي لنظريّات سروش في الوحي والتجربة الدينيّة 1 ـ نقد الارتباطات المفتَرَضة بين الإيمان والفهم الجديد للوحي 2 ـ نقد محاولة اختزال الوحي بالتجربة الدينيّة 3 ـ نقد الشواهد القرآنيّة لسروش في بسط التجربة النبويّة 4 ـ إشكاليّة قياس غير العادي على العادي 5 ـ تصحيحُ فهمِ العلاقة الجدليّة بين التجربة الدينيّة والزمكان 6 ـ نظريّة الرؤيا الرسوليّة وعقلانيّة المشروع! 7 ـ الرؤيا الرسوليّة وضعف شواهد الإثبات 8 ـ مشكلة منهج تعبير الرؤيا الرسوليّة
Jul 30, 2021
1 hr 9 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 12
الدرس الثاني عشر استكمال البحث حول القراءة التجربيّة للوحي/ نظريّات عبد الكريم سروش أنموذجاً .. النظريّة الثانية: «محمّد راوي الرؤى الرسوليّة» 1 ـ مبدأ التمييز بين المخاطَب والراوي المشاهِد في ظلّ الرعاية الإلهيّة 2 ـ المنام والرؤى هما فضاء الرؤية النبويّة والرواية المحمديّة 3 ـ شواهد نظريّة الرؤيا الرسوليّة وأدلّتها 3 ـ 1 ـ الصيغ الماضويّة في النصّ القرآني 3 ـ 2 ـ البعثرة والتشظّي في النصّ القرآني 3 ـ 3 ـ التناقضات القرآنيّة ودور نظريّة الرؤيا الرسوليّة في حلّها 3 ـ 4 ـ مناقضة العلم وانهيار منظومة الزمان والسببيّة في القرآن 3 ـ 5 ـ السياقات التاريخيّة والتراثية المساعدة لنظريّة الرؤيا الرسوليّة 4 ـ الناتج الهرمنوطيقي: التمييز بين لغتَي اليقظة والمنام، من التفسير إلى التعبير اختفاء نظام الكنايات والمجازات والاستعارات و.. من القرآن 5 ـ المُخرَجات المتوقّعة لنظريّتَي سروش حول انتماء اللفظ القرآني لله أو للنبيّ إيكال البحث في عرض لمحة عن المشهد النقدي لنظريّات الدكتور سروش إلى المحاضرة القادمة
Jul 30, 2021
52 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 11
الدرس الحادي عشر استكمال البحث حول القراءة التجربيّة للوحي: المرحلة الخامسة: النبوّة والوحي في سياق المذهب التجريبي الديني أوّلاً: تمهيد في اعتماد الفهم التجريبي على أنّ الوحي تجربة: أ ـ المقدّس المتعالي ب ـ التاريخ والزمكان وفي ضوء التفاعل مع هذين العنصرين يمكن تفسير النبوّة والوحي. ثانياً: تبيين أنّ الغرض الأصلي للتجريبيين في الساحة الإسلاميّة من أمثال نصر حامد أبوزيد ومحمد مجتهد شبستري وعبد الكريم سروش، هو بناء نظام هرمنوطقي جديد لفهم النص يتخطّى الأزمات القائمة. ثالثاً: اختيار شخصية واحدة كأنموذج للتجريبيّين الدينيين في الساحة الإسلاميّة المعاصرة، وهو عبد الكريم سروش. عبد الكريم سروش، من “بسط التجربة النبويّة” إلى “رواية الرؤيا الرسوليّة” تمهيد في المسار التاريخي لتطوّرات نظريّات سروش منذ 1997 وإلى 2013م النظريّة الأولى: بسط التجربة النبويّة تقوّم النظريّة بثمانية أضلاع: 1 ـ ضرورة القراءة الجديدة للوحي، ودور مسؤولية إنقاذ العالم في تجوهر النبوّة 2 ـ أدوات إثبات النبوّة من خلال مقارنة التجارب الدينيّة ووعي مضمونها 3 ـ مبدأ تكامل التجربة النبويّة 4 ـ مبدأ تأثير النبيّ في التجربة النبويّة مقابل تبعيّته المحضة للوحي 5 ـ مبدأ العلاقة الجدليّة بين التجربة والتاريخ 6 ـ إعادة فهم النزول الدفعي والتدريجي للقرآن من زاوية مبدأ العلاقة بالتاريخ 7 ـ الفرض التاريخي وتأثيره على التجربة النبويّة 8 ـ مبدأ التوسّع التجريبي بعد النبيّ/بين التجربة النبويّة والتجربة العرفانيّة توضيح أخير في التركيبة الثلاثيّة التي قدّمها سروش عبر ثلاث نظريّات: نظريّة بسط التجربة النبويّة نظريّة الذاتي والعرضي في الدين نظريّة النزول المعنوي للقرآن
Jul 30, 2021
57 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 10
الدرس العاشر استكمال البحث حول القراءة التجربيّة للوحي: المرحلة الرابعة: التجربة الدينيّة، أنواعها وأقسامها تلخيص ما تقدّم حول ظهور تيارين في موضوع تنويعات التجربة الدينيّة: التيار الذاتوي الجوهري، والتيار البنائي، واعتماد التنويع السداسي لكارولين فرانكس ديفيس. النوع الأوّل: التجارب التفسيريّة (Interpretative Experiences) شرح المفهوم وذكر أمثلة، وذهاب الكثيرين الى عدم وجود قيمة معرفية في هذا النوع من التجارب. النوع الثاني: التجارب شبه الحسيّة (Quasi – Sensory Experiences) شرح المفهوم وذكر أمثلة، والكشف عن وجود انقسام حقيقي في القيمة المعرفيّة لهذا النوع من التجارب، والذي له صلة بالتجارب النبويّة الوحييّة. النوع الثالث: التجارب الوحييّة (Revelatory Experiences) تعريف هذا النوع من التجارب الدينيّة، وأنّه ليس المراد منه الوحي النبوي، بل هي تجارب تتسم بخمسة خصائص: 1 ـ إنّها تجارب مفاجئةً غير متوقّعة، قصيرة المدّة زمنيّاً. 2 ـ ينتج عنها معرفة جديدة. 3 ـ اعتقاد صاحبها بأنّ المعرفة جاءته من عامل منفصل عنه. 4 ـ ثقة صاحبها بما تعطيه ثقةً هائلة. 5 ـ من شبه المستحيل إمكان نقل مضمونها للآخرين عبر اللغة غالباً. النوع الرابع: التجارب الإحيائيّة (Regenerative Experiences) شرح المفهوم وأنّها تجارب تغيّر الحياة الإيمانية لصاحبها، وتحييها، وتجدّد ارتباطه الديني. النوع الخامس: التجارب الروحيّة القُدسيّة (Numinous Experiences) هذا النوع من منجزات رودولف اتو، تحليله لهذا النوع الخاص من التجارب، واعتباره أنّه قائم على ثنائية الجذب والدفع أو الجلال والجمال، وأنّ هذا النوع من تلتجارب لا يتحقّق إلا في الأديان التي تؤمن بالإله المتعيّن المنفصل، وضرورة الإحساس بالغيريّة مع متعلق التجربة في هذا النوع من التجارب. النوع السادس: التجارب العرفانيّة (Mystical Experiences) شرح المفهوم وبيان أنّها تجارب تقوم على الوحدة مع متعلّق التجربة بعكس التجارب القدسية الروحيّة تماماً، وبهذا تمّ الفصل بين تجارب الأنبياء القدسيّة عند رودولف أتو وتجارب العرفاء القائمة على الوحدة.
Jul 30, 2021
43 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 09
الدرس التاسع استكمال البحث حول القراءة التجربيّة للوحي: المرحلة الثالثة: التجربة الدينيّة، الطبيعة والبِنيَة والتكوين الاكتفاء بعرض تصوّرين لحقيقة التجربة الدينيّة، وهما: التصوّر الأوّل: التجربة الدينية بمثابة إحساس التعلّق التامّ بالمطلق المنفصل اللامتناهي هذا التصوّر هو قراءة فريدريك شلايرماخر ومن تبعه من أمثال رودولف أتو شرح العناصر المكوّنة لهذا التصوّر وعلاقتها بالبعد المعرفي، والعلاقة أيضاً بين الدين واللاهوت والسلوكيّات، ودراسة سبب ذهاب شلايرماخر لذلك. التصوّر الثاني: التجربة الدينيّة بمثابة تبيين ما فوق طبيعي للتجربة هذا التصوّر هو أطروحة فيلسوف الدين الأمريكي المعاصر واين براودفوت تحليل هذا التصوّر واكتشاف أنّ دينيّة التجربة عنده ليست في متعلّق التجربة، وإنّما في فاعل التجربة وتفسيره لها، والخروج باستنتاج أنّ التجربة لا تكون بلا تفسير، وتحليل هذا المفهوم بالغ الأهميّة. المرحلة الرابعة: التجربة الدينيّة، أنواعها وأقسامها ظهور تيارين في موضوع تنويعات التجربة الدينيّة: التيار الأوّل: التيار الذاتوي الجوهري وهو ينفي وجود أنواع للتجارب الدينيّة، بل كلّها ذات محتوى جوهري واحد، وإنّما تختلف بالعوارض، مثل الفاعل واللغة والمحيط الثقافي وغير ذلك. التيار الثاني: التيار البنائي وهو تيار يؤمن بوجود تنوّع حقيقي في التجارب انقسام أنصار التيار الثاني في طرائق تنويعهم، واختيارنا هنا التنويع السداسي لكارولين فرانكس ديفيس. وإيكال شرح الأنواع الستّة للمحاضرة القادمة.
Jul 30, 2021
46 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 08
الدرس الثامن تمّ البحث في هذا الدرس حول: 6 ـ القراءة التجربيّة للوحي تمهيد في تبيين ملابسات قراءة الوحي وفقاً لمفهوم التجربة الدينيّة، وشروع في دراسة الموضوع على مراحل: المرحلة الأولى: مبرّرات ظهور النزعة التجربيّة الدينيّة 1 ـ انهيار الثقة باللاهوت الطبيعي أو اللاهوت العقلي 2 ـ تعارض العلم والدين 3 ـ حركة نقد الكتاب المقدّس 4 ـ مواجهة الاختزال الكانطي للدين في دائرة الأخلاق، من قبل رموز من أبرزهم مؤسّس التجربيّة الدينيّة الحديثة فريدريك شلايرماخر (1834م)، ومؤسّس الوجوديّة المؤمنة سورين كيركجارد (1855م). المرحلة الثانية: مفهوم “التجربة الدينيّة”، تحليلٌ أوّلي مبسَّط 1 ـ حدوث تحوّل في مفهوم “التجربة” بعد القرن السابع عشر الميلادي، من التجربة بوصفها فعلاً إلى التجربة بوصفها انفعالاً. 2 ـ التمييز بين التجربة بمفهومها الجديد وبين المعرفة المجرّدة، وشرح خاصية “النبض والحيويّة” في التجربة. 3 ـ اعتبار التجربة شأناً فرديّاً غير قابل للنقل بعينه، وأنّ المنتَقَل ليس إلا تفسير صاحب التجربة لها. 4 ـ سعة مجال التجربة بمفهومها الجديد لتشمل التجارب الحسيّة والجماليّة والأخلاقيّة والعرفانيّة والدينيّة والعلمانية غير الدينيّة وغير ذلك. 5 ـ عرض تعريفين أوّليين للتجربة الدينيّة: التعريف الأول: تجربة الله التعريف الثاني: تجربة الأمر القدسي أو الأمر المتعالي وملاحظات على التعريفين. إيكال البحث في سائر المراحل إلى المحاضرات القادمة
Jul 30, 2021
55 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 07
الدرس السابع تمّ البحث في هذا الدرس حول: (4 ـ 5) القراءتين: النفسيّة (والعصبيّة) والاجتماعيّة لظاهرة الوحي تمهيد في تبيين الجذور التاريخيّة لبعض أشكال هاتين القراءتين من خلال النصوص الدينيّة أوّلاً: شرح أشكال تبيين هاتين القراءتين وأصولهما: 1 ـ فكرة صَرَع الفَص الصُّدغي وعلاقتها بتحليل الوحي والنبوّة تبيين معطيات علم الأعصاب الديني والإلهيّات العصبيّة، وشرح بعض أعمال أمثال مايكل بيرسنجر (2018م)، ونورمان غيشويند (1984م)، وتشاندران وغيرهم تحليل إمكانات صدور القرآن وأمثاله من الأنبياء بواسطة صرع الفص الصدغي، وذلك عبر فكرة الهايبرغرافيا، وتقديم مقاربة من خلال تجربة الروائي الروسي الشهير دوستويفسكي (1881م)، وفكرة «مرض العباقرة» 2 ـ الوحي بمثابة نبوغ سياسي ـ اجتماعي تحليل الشكل المتشدّد لهذه النظريّة عبر فرض الأنبياء أشخاصاً يملكون دهاء عالياً ويرغبون في التسيّد على الناس، فيربطون مشاريعهم بالغيب والمقدّسات تحليل الشكل المخفّف لهذه النظرية عبر استخدام فكرة الجبر التاريخي في علمَي: التاريخ والاجتماع الإشارة لمحاولة عالم الاجتماع الفرنسي أُوغست كونت (1857م) وطرحه دين الإنسانيّة 3 ـ الوحي بمثابة نهضة اللاوعي والشعور الأخلاقي الباطني اعتماد هذه النظريّة على معطيات علم النفس في “اللاوعي”، وشرح محاولة اميل درمنغهام (1971م) التي تجمع بين التحليل النفسي هذا وبين تأثر النبيّ محمّد بالمسيحيّة الإشارة لتحليل المستشرق البريطاني مونتغمري واط (2006م) لفكرة “التخيّل الخلاق”، وتبيين تصوير علي دشتي (1982م) لفكرة النبوّة ضمن هذا السياق 4 ـ تحليل بعض الأصول الفلسفية والكونية للقراءتين: النفسية والاجتماعية للنبوّة والوحي أ ـ أصل التشابه ب ـ أصل الترابط ج ـ أصل الانغلاق وأيضاً أ ـ أصل المنهج التجريبي ب ـ أصل نفي المبدأ المفارق في الوحي ثانياً: عرض المشهد النقدي القائم للقراءتين النفسية والاجتماعيّة 1 ـ تمهيد في ضرورة التفكيك بين وظيفة فيلسوف الدين في دراسة نظريّات الوحي، وبين عمل المتكلّم واللاهوتي، من حيث إنّ هدف المتكلّم واللاهوتي هو نفي احتمال أيّ قراءة من هذا النوع، بينما عمل فيلسوف الدين هو نفي ترجيح هذه القراءات أو إثبات ترجيحها. 2 ـ معاناة فكرة صرع الفص الصدغي من مجموعة مشاكل، منها: عدم تفسير حالات الوحي التي لا تصاحبها عوارض الصرع عدم تفسير المضمون المعرفي للوحي عدم انسجامها مع فكرة فقدان الذاكرة عدم انسجامها مع مدّة الوحي زمانياً في لحظة نزوله عدم انسجامها مع وقائعيّات الوحي في نزوله على الدابّة أو على المنبر أو نحو ذلك وقوعها في عدم تفسير تمام وقائعيّات الوحي مع أنّ المفروض لدراسة حالة مرضيّة رصد تمام العوارض.. تورّطها في مغالطة “انتقاء الكرز” أو “قطف الكرز” في علم المنطق التطبيقي المعاصر عدم وضوح الإثبات التاريخي لمجموعة من وقائعيّات الوحي والتي اعتُمدت أساساً في تفسيره عدم قدرتها على تفسير سماع الصحابة أو بعضهم لشيء حال الوحي وجود انقسام حادّ في العلوم العصبيّة والنفسية حول دقّة التجارب التي أجراها أمثال بيرسنجر، واتهامها بأنّها تورّطت فيما يُعرف في العلوم التجريبيّة التي من هذا النوع بمشكلة “عدم عماء التجربة” 3 ـ عجز القراءتين الاجتماعيّتين عن ترجيح مفروضاتهما وبقائهما في دائرة الاحتمال معاناة القراءة الاجتماعية والسياسيّة من سوء ظنّ غير مبرّر 4 ـ وقفة نقدية سريعة مع الأصول الفلسفيّة والكونيّة الثلاثة لهاتين القراءتين (التشابة ـ الترابط ـ الانغلاق)
Jul 30, 2021
1 hr 17 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 06
الدرس السادس استكمل البحث في هذا الدرس حول: 6 ـ القراءة العرفانيّة لظاهرة الوحي المرحلة الثانية: دراسة حقيقة الوحي عند العرفاء أ ـ عصارة تفسير المدرسة العرفانيّة لحقيقة الوحي، وبخاصّة المحمّدي ب ـ القرآن في التصوّر العرفاني بوصفه حقيقة وجوديّة متعدّدة النشآت ج ـ منهج فهم القرآن عند العرفاء في ضوء حقيقته الوجوديّة المرحلة الثالثة: وقفات وتأمّلات في القراءة العرفانيّة والصدرائيّة لحقيقة الوحي والقرآن المرحلة الرابعة: اللفظ القرآني في القراءة الصدرائيّة والعرفانيّة، ومعضلة تفسير الوحي
Jul 30, 2021
1 hr 2 min
الوحي والتجربة الدينيّة ـ 05
الدرس الخامس تمّ البحث في هذا الدرس حول: 6 ـ القراءة العرفانيّة لظاهرة الوحي تمهيد في شرح نوعيّة اللغة العرفانيّة ومفهوم التجربة العرفانيّة المرحلة الأولى: رصد السياق العام للتفكير العرفاني الأنطولوجي والإنساني ذي الصلة بقضية الوحي 1 ـ مفهوم الولاية ودلالاته القربيّة في التفسير العرفاني 2 ـ ارتباط مفهوم الولاية بمفهوم الإنسان الكامل 3 ـ ارتباط مفهوم الإنسان الكامل بمفهوم الفناء في الله، وشرح العناصر الخمسة لمفهوم الفناء 4 ـ شرح مفهوم الولاية الإلهيّة المطلقة 5 ـ تحليل مفهوم الظهور والتجلّي، وشرح فكرة الحقيقة المحمديّة بوصفها الصادر الأوّل 6 ـ العلاقة بين الحقيقة المحمديّة وشخص النبيّ محمّد ناسوتيّاً ولاهوتيّاً 7 ـ النبوّة في التصوّر العرفاني وعلاقتها بمفهوم الولاية 8 ـ تحليل معنى تقدّم الولاية على النبوّة عند العرفاء 9 ـ شرح عناصر الاشتراك والافتراق بين الولاية والنبوّة إيكال البحث في المرحلة الثانية حول نظريّة الوحي في ضوء الرؤية العامة العرفانيّة للمحاضرة القادمة
Jul 30, 2021
55 min
Load more